فرضت واشنطن عقوبات على 24 مسؤولا من الصين وهونغ كونغ

كابيتول الولايات المتحدة – صوره تعبيرية

فرضت الولايات المتحدة عقوبات على 24 مسؤولا من الصين وهونغ كونغ بسبب حملة بكين المستمرة على الحريات السياسية في المدينة شبه المستقلة، وقانون إصلاح النظام الانتخابي هناك.

وجاءت العقوبات، التي أُعلن عنها، الثلاثاء، في واشنطن، بموجب قانون الحكم الذاتي لهونغ كونغ، وتضمنت أسماء المسؤولين الذين يُعتقد أنهم يساهمون في فشل الصين في الوفاء بالتزاماتها بموجب دستور هونغ كونغ المصغر.

وفي فبراير الماضي، قال الرئيس الأميركي، جو بايدن، إن الصين ستدفع ثمنا جراء انتهاكاتها لحقوق الإنسان، مضيفا أنه أثار القضية مع الرئيس شي جين بينغ خلال مكالمة هاتفية جرت بينهما في الآونة الأخيرة.

ومررت بكين قانونًا شاملاً للأمن القومي على المدينة في يونيو الماضي بعد أشهر من الاحتجاجات المناهضة للحكومة، واعتقلت سلطات هونغ كونغ معظم المؤيدين البارزين للديمقراطية.

ومن بين المسؤولين الـ24 الذين عاقبتهم الولايات المتحدة، وانغ تشين، عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي الصيني، المكون من 25 عضوًا، وكذلك تام ييو تشونغ، مندوب هونغ كونغ في اللجنة الدائمة بالبرلمان الصيني، وهي اللجنة التي صاغت قانون الأمن القومي.

كما عوقب الكثير من الضباط في قسم الأمن القومي بهونغ كونغ، من بينهم لي كواي واه، أحد كبار المسؤولين الشرطيين، وكذلك إدوينا لاو، نائبة مفوض قوة شرطة هونغ كونغ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock