كيف يتم صناعة مربى القرع

يُطلق عليه أيضاً اليقطين ويعتبر من النباتات التابعة للفصيلة القرعية، والذي يعود في أصوله إلى أميركا الشمالية، مع وجود من يُرجع أصول القرع إلى المكسيك ببذوره الأولى التي ظهرت منذ القدم، ويمتاز القرع بلونه البرتقالي، أو الأصفر، أو الأحمر، ومن الدول التي تزرع القرع الولايات المتّحدة ومصر.

القيمة الغذائية وبعض فوائد القرع

للقرع العديد من الفوائد الصحية حيث يتواجد فيه نسبة مرتفعة من المعادن الأساسية كالحديد، والنحاس، والبيتا كاروتين، والفوسفور، ونسبة عالية أيضاً من فيتامين (د)، إلى جانب تواجد فيتامين (هـ) وبعض من الأملاح فيه، والقرع من النباتات التي تساعد في عملية خسارة الوزن، نظراً لاحتوائه على كمية كثيرة من الألياف المشبعة، وسعراته الحراريّة القليلة.

القرع أيضاً مفيداً بشكل كبير للقلب، حيث إنّه يضمّ الكثير من المغذيات التي تساعد على التخلّص من الكولستيرول الضّار. كما وتساهم مضادات الأكسدة التي يحتوي عليها القرع بشكل كثير على التخفيف من خطر إصابة الشخص بالسرطان، ناهيك عن مذاق القرع الجيّد، حيث إنّه يُستخدم كمكوّن أساسي في إعداد عدد من المأكولات، وتالياً اخترنا أن نضع لك عزيزي القارئ بعض من الوصفات التي يدخل القرع في إعدادها .

المكوّنات :

  • كيلو غرام ونصف من السكر.
  • اثنان كيلو غرام من القرع، المقشّر والمقطّع لمكعبات.
  • عودان من القرفة.
  • حبتان إلى ثلاث حبات من كبش القرنفل.
  • رشّة من الفانيليا.

طريقة التحضير:

  • نضع في وعاء زجاجي أو بلاستيكي مكعبات القرع ونرشّ عليها السكر، ونرجّ الوعاء بشكل جيّد ونتركه جانباً مدّة سبع إلى ثمانِ ساعات أو طوال فترة الليل.
  • نضع في اليوم التالي القرع مع السكر الذي سنلاحظ بأنّه تحوّل لسائل في قدر، ونضيف كبش القرنقل، والقرفة ونغطّي القدر، ويُطهى الخليط على نار تكون قوية إلى أن يبدأ بالغليان.
  • نخفّف النار تحت القدر، ونتابع عملية الطهي إلى أن يتحوّل السكر إلى قطر بقوام رقيق ويصبح القرع طرياً.
  • نرفع الغطاء عن القدر ونتابع عملية الطهي إلى أن ينضج القرع ونلاحظ عند لمسنا له بالإصبع بأنّه أصبح طرياً.
  • نضيف الفانيليا ونترك اليقطين في قطر السكر إلى أن يبرد بشكل تام .

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock