هدد الرئيس الأمريكي بأن الرئيس الروسي ” بوتين ” سيدفع ثمن كل شئ

بوتين
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين – روسيا

تحت العنوان أعلاه، كتب غينادي بيتروف، في “نيزافيسيمايا غازيتا”، حول هجوم شخصي غير مسبوق من الرئيس الأمريكي على نظيره الروسي.

وجاء في المقال: بثت قناة ABC، الأربعاء، مقابلة مع رئيس الولايات المتحدة. وعد خلالها بايدن بفرض عقوبات جديدة ضد الكرملين من شأنها أن تمس، بطريقة أو بأخرى، فلاديمير بوتين. وقال الرئيس الأمريكي إن بوتين “سيدفع الثمن“. وهكذا، فقد شن بايدن هجوما شخصيا على نظيره الروسي، وهو ما لم يسمح به لنفسه من قبل. وعندما سئل عما إذا كان يعتبر بوتين قاتلاً، رد الرئيس الأمريكي بالإيجاب.

حقيقة أن وزارة الخزانة الأمريكية ستفرض عقوبات جديدة على الدول التي تدخلت في الانتخابات الأمريكية تم الإعلان عنها مباشرة في تقرير مجلس الاستخبارات القومي. ولم يفعل بايدن أكثر من تأكيد ذلك. لم يُصدر البيت الأبيض أي تواريخ محددة، أو، كالعادة في مثل هذه الحالات، قائمة بالشخصيات، وربما المنظمات التي ستخضع للعقوبات.

قدم تقرير مجلس الاستخبارات القومي تفاصيل أساسية عن الاتهامات التي وجهها بايدن ضد روسيا خلال حملته الانتخابية. وجاء فيه أن المخابرات الروسية كانت تشن حملة واعية عبر وسائل الإعلام والشبكات الاجتماعية، هدفها تقويض الثقة الأمريكية في العملية الانتخابية وشخصياً في بايدن.

وفي الصدد، قال مدير صندوق فرانكلين روزفلت في جامعة موسكو الحكومية، يوري روغوليف، لـ”نيزافيسيمايا غازيتا”: “لا أعتقد بأن هذا يمثل علامة فارقة وتحولا في العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة. بل، في هذه الحالة، نحن أمام خلاصة استخباراتية دورية، تقول ما أرادت قيادة البلاد أن تسمعه منها، لا أكثر”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock