هل ستتغير الغرف الفندقية بعد كورونا!

أعلنت ماريوت الدولية وهي أكبر علامة فندقية في العالم تستحوذ على الآلاف من الفنادق أنه استجابة لتحديات الصحة والسلامة الجديدة التي ظهرت مع انتشار فيروس كورونا سيكون هناك تغيير شامل في الغرف الفندقية في العالم.


وأكد ارني سورنسون المدير التنفيذي لشركة ماريوت الدولية أننا نعيش في عصر جديد في مواجهة مع وباء كورونا، وسنقوم بتغييرات للمساعدة في حماية صحة النزلاء.

ويلفت سورنسون إلى أن ماريوت العالمية أقرت مجلسًا رفيعًا للنظافة لمواجهة وباء كورونا على مستوى الفنادق ومهمة المجلس الجديد تطوير المعايير والقواعد والسلوكيات العالمية لأنظمة النظافة في قطاع الضيافة والتي تراعي أهمية تقليص المخاطر وتعزيز السلامة للضيوف والشركاء على حد سواء.

ويتكون المجلس من الخبراء الداخليين والخارجيين والتدبير المنزلي والهندسة وسلامة الأغذية والصحة المهنية والرفاهية المرتبطة ومجال حلول المياه والنظافة والوقاية من العدوى والخدمات وسيركز مجلس ماريوت العالمي للنظافة على أكثر من مجرد تطهير في جميع أنحاء الفنادق وأهم التكنولوجيا الجديدة في الغرف والفنادق ستكون تقنيات محسنة مثل الرشاشات الكهربائية مع مواد مطهرة من الفئة المستخدمة في المستشفيات لتعقيم الأسطح في جميع أنحاء الفندق.

وتستخدم تكنولوجيا الرش الكهروستاتيكي الذي يعد من أعلى تصنيفات المطهرات التي أوصت بها مراكز مكافحة الأمراض والوقاية مثل منظمة الصحة العالمية لعلاج مسببات الأمراض المعروفة.


وتعمل الرشاشات على تنظيف وتطهير مناطق بأكملها بسرعة كبيرة ويمكن استخدامها في محيط الفندق لتنظيف وتطهير غرف الضيوف والبهو والصالات الرياضية والمناطق العامة الأخرى، بالإضافة إلى ذلك، تقوم الشركة باختبار تقنية الأشعة فوق البنفسجية لتعقيم المفاتيح للضيوف والأجهزة المشتركة من قِبل الموظفين.

وسيضاف من أجل نظافة وتطهير الغرف بروتوكولات التنظيف الصارمة، والتي تتطلب معالجة الأسطح تمامًا بمطهرات من فئة المستشفيات وسيتم استخدام اللافتات في الردهات لتذكير الضيوف بالحفاظ على بروتوكولات المسافات الاجتماعية وإزالة أو إعادة ترتيب الأثاث للسماح بمساحة أكبر للمسافة وتوفير نقاط التعقيم عند مداخل فنادقها بالقرب من مكتب الاستقبال والمصاعد ومرافق اللياقة والاجتماعات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock